لقد تم إغلاق باب الترشيحات للجائزة العربية للإعلام الاجتماعي.

نشكر كل من ترشح للجائزة ونتمنى لكم كل التوفيق.

كيفية المشاركة

شاهد الفيديو

فئات الجائزة

شخصية العام
تُخصص هذه الفئة لتكريم شخصية كان لها أثر وبصمة واضحة على مواقع الإعلام الاجتماعي، وإنجاز نوعي في تحفيز الإبداع والتواصل حول موضوع أو قضية معينة.
القطاع الحكومي
تُخصص هذه الفئة لتكريم المؤسسات الحكومية والعاملين في القطاع الحكومي الذين يستثمرون الإعلام الاجتماعي في تفعيل التواصل مع الأفراد والارتقاء بمستوى تقديم الخدمات وتحقيق رضا المتعاملين.
القطاع الخاص
تُخصص هذه الفئة لتكريم المؤسسات ورجال الأعمال الذين يوظفون الإعلام الاجتماعي للتسويق والترويج المبدع والمبتكر لمنتجاتهم.
المدونات
تُخصص هذه الفئة لتكريم أصحاب الجهود المتميزة الذين تمكنوا عبر مدوناتهم من إحداث الفارق وتحقيق تفاعل وتغيير ملموس في شريحة جمهورهم المستهدفة، كما تراعي هذه الفئة المدونات التي تسهم في نشر الوعي حول مختلف القضايا المجتمعية.
الإعلام
تُخصص هذه الفئة لتكريم وسائل الإعلام والإعلاميين الذين يستخدمون وسائل الإعلام الاجتماعي بالشكل الأمثل لخدمة المجتمع ونشر الأخبار والمعلومات والتحقيقات التي تسهم في تطوير المجتمع وتنميته.
الرياضة
تُخصص هذه الفئة لتكريم المؤسسات الرياضية والأندية والرياضيين الذين يستخدمون وسائل الإعلام الاجتماعي للتوعية بالقضايا الرياضية التي تخدم المجتمع، والوصول للجمهور بصورة مبتكرة وفعالة.
التسامح
تُخصص هذه الفئة لتكريم المؤسسات والأفراد الذين يستخدمون وسائل الإعلام الاجتماعي بما يعزز قيم التسامح والألفة والتعايش السلمي في المجتمع، ويعزز من التلاحم بين المجتمعات العربية.
خدمة المجتمع
تُخصص هذه الفئة لتكريم المؤسسات والأفراد الذين يستخدمون وسائل الإعلام الاجتماعي بالشكل الأمثل، وبما يوفر خدمات لجميع شرائح المجتمع، أو فئة معينة منه، ويعود بالنفع على هذه الفئة بصورة خاصة، والمجتمع بصورة عامة.
التعليم
تُخصص هذه الفئة لتكريم المؤسسات التعليمية والعاملين في قطاع التعليم الذين يستخدمون وسائل الإعلام الاجتماعي للارتقاء بوسائل التعليم ومخرجاته، وتحقيق الفائدة للشريحة المجتمعية المستهدفة.
الشباب
تختص هذه الفئة لتكريم المؤسسات والشباب الذين يستخدمون وسائل الإعلام الاجتماعي بالطريقة الإيجابية التي تسهم في توعية وتطوير المجتمع، وتقديم الأفكار التي تحفز الشباب على المشاركة بفعالية في المجتمع.
التكنولوجيا
تُخصص هذه الفئة لتكريم الأفراد والمؤسسات التي نجحت في تسخير التكنولوجيا لخدمة المجتمع من خلال وسائل الإعلام الاجتماعي.
ريادة الأعمال
تُخصص هذه الفئة لتكريم المؤسسات ورواد الأعمال الذين يستخدمون وسائل الإعلام الاجتماعي في تسليط الضوء على أهمية هذا القطاع المهم لدعم الاقتصاد، وتحفيز الشباب على تأسيس الشركات الخاصة بهم كونهم نموذج يحتذى في هذا المجال.
البيئة
تُخصص هذه الفئة لتكريم المؤسسات والأفراد الذين يستخدمون وسائل الاعلام الاجتماعي في تعزيز الوعي حول القضايا البيئية وتغير المناخ، وبما يدعم حماية البيئة والحفاظ على أهم عناصرها.
الاقتصاد
تُخصص هذه الفئة لتكريم الأفراد والشركات والمؤسسات الاقتصادية والمالية التي تمكنت من خلال استخدام وسائل الإعلام الاجتماعي في تطوير الاقتصاد بمختلف قطاعاته، وتحقيق تنمية اقتصادية نوعية.
السياسة
تُخصص هذه الفئة لتكريم المؤسسات ورجال الفكر والسياسة الذين يسهمون عبر وسائل الإعلام الاجتماعي في نشر الأفكار الإيجابية البناءة التي تسهم في تطوير المجتمعات العربية وتوعية أفراد المجتمع حول أفضل الممارسات في هذا الإطار.
الصحة
تُخصص هذه الفئة لتكريم أفضل استخدام لوسائل الإعلام الاجتماعي لتعزيز التوعية الصحية من قبل الأفراد، والمؤسسات، وشركات الرعاية الصحية في المجتمع العربي وتوعيتهم حول أهم المخاطر والقضايا الصحية التي تواجهها المنطقة.
الفنون
تُخصص هذه الفئة لتكريم المؤسسات الفنية والفنانين الذين استخدموا وسائل الإعلام الاجتماعي في تعزيز الإبداع والابتكار من خلال الاعمال الفنية.
الأمن والسلامة
تُخصص هذه الفئة لتكريم المؤسسات والأفراد الذين ساهموا من خلال وسائل الإعلام الاجتماعي في رفع مستويات الأمن والسلامة المجتمعية، والتوعية بأهم القضايا المرتبطة بهذا الشأن.
التسوق
تُخصص هذه الفئة لتكريم شركات التجزئة وأصحاب المشاريع الذين يستخدمون وسائل الإعلام الاجتماعي في الترويج والتسويق لمنتجاتهم بصورة مبتكرة ومبدعة.
السياحة
تُخصص هذه الفئة لتكريم المؤسسات والأفراد، بما في ذلك الفنادق وشركات النقل ووكلاء السفر وشركات الطيران وغير ذلك من العاملين في هذا المجال، والذين يوظفون وسائل الإعلام الاجتماعي في تطوير الحملات السياحية والترويج للجهات المختلفة.
الترفيه
تُخصص هذه الفئة لتكريم المؤسسات والأفراد الذين يستخدمون وسائل الإعلام الاجتماعي المختلفة في تقديم الترفيه الهادف للجمهور.

الجائزة العربيّة للإعلام الإجتماعي

عن الجائزة

هي مبادرة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة ورئيس مجلس الوزراء وحاكم دبي لتشجيع الاستخدام الأمثل لوسائل الاعلام الاجتماعي والتكنولوجيا الحديثة، وتوظيفها في تطوير المجتمعات العربية بمختلف قطاعاتها.وتتمحور فكرة الجائزة الرئيسية حول تسليط الضوء على أهم مبادرات الإعلام الاجتماعي في الوطن العربي وذلك بتخصيص جائزة سنوية تكرم الإبداعات الفردية والمؤسسية في مختلف القطاعات وعبر مختلف قنوات الإعلام الاجتماعي.

معايير عمل الجائزة

تنطلق الجائزة من ثلاثة معايير رئيسية تحدد توجهاتها وتؤكد تميزها من خلال تركيزها على التواصل، الإبداع .. التأثير.

ومن هنا فإن الجائزة تكرم الإبداع في خلق قنوات تواصل ما بين المجتمعات المختلفة، وتكرم الاشخاص ممن لهم تأثير ملموس في تطوير مجتمعاتهم، و أيضاً الأشخاص المساهمين عن طريق وسائل الاعلام الاجتماعي في تحقيق التقدم والازدهار.

 

أهداف الجائزة

تشجيع التواصل الإيجابي وتعزيز التفاعل عبر وسائل الإعلام الاجتماعي المختلفة.

تحفيز التفكير الإبداعي لتطوير القطاعات المختلفة في المجتمعات العربية.

الاستفادة من وسائل الإعلام الاجتماعي في زيادة الوعي بالقضايا التي تهم المجتمع العربي.

نشر أفضل أساليب الاستفادة من الشبكات الاجتماعية وتشجيع الاستخدام الأمثل والمسؤول لمواقع الإعلام الاجتماعي.

المشاركة في الجائزة

من يحق له المشاركة

يمكن للأفراد والمؤسسات الحكومية والخاصة والأهلية على اختلافها المشاركة في هذه الجائزة شرط استيفائهم للشروط المرتبطة بالمعايير الرئيسية للجائزة.

شارك معنا

يمكن للأفراد والمؤسسات التقدم للمشاركة في الجائزة عبر ترشيح أنفسهم أو ترشيح الغير، وذلك من تاريخ ۲۹ يونيو ۲۰۱٤ وحتى ١٥ سبتمبر ۲۰۱٤

info@arabsocialmediaaward.ae

تقييم الترشيحات

يتم تقييم الطلبات وفق المعايير التالية والتي يعطى لكل منها نسبة 25% من العلامة الرئيسية لتقييم الترشيح:

• الارتباط: يتم تقييم الحملة/المبادرة حسب مدى ارتباط مضمونها بالمجتمع المحلي/ العربي %25

• الانتشار: يتم قياس مدى الانتشار الذي حققه الترشيح عبر وسائل الإعلام الاجتماعي  25%

• التجاوب والتفاعل: يتم رصد مدى تفاعل وتجاوب الجمهور عبر وسائل الإعلام الاجتماعي مع المبادرة/ الحملة  25%

• الإبداع: الفكرة الإبداعية لموضوع المشاركة، والوسائل التي استخدمتها وكيفية تنفيذها، وفعالياتها عبر وسائل الإعلام الاجتماعي المختلفة  25%

 

الأسئلة المتكررة

الأسئلة المتكررة

الجائزة العربية للإعلام الاجتماعي أسئلة متكررة
 

هل هناك رسوم مالية مطلوبة للمشاركة؟

لا توجد أي رسوم للمشاركة في الجائزة.
 

من الذي يمكنه المشاركة في الجائزة؟

إجراءات التسجيل مفتوحة أمام الجميع من أفراد ومؤسسات حكومية وخاصة في كافة أنحاء الوطن العربي.
 

ماهي الدول العربية التي تشملها الجائزة؟

كافة الدول العربية ال 22 من المحيط إلى الخليج
 

كيف أعرف أن مشاركتي مؤهلة للتسجيل في الجائزة؟

كافة الحملات، والمشاريع والمبادرات التي تم إطلاقها في الفترة من 1 يناير 2013 وحتى 31 مايو 2014 يمكنها التسجيل

والمشاركة في الجائزة. ولا يشترط أن تكون الحملة أو المبادرة قد انتهت خلال هذه الفترة، حيث يمكن أن تكون مستمرة

ولكن يشترط أن لا تكون قد بدأت قبل الأول من يناير 2013.
 

متى سيتم البدء باستقبال الترشيحات للفئات المختلفة ضمن الجائزة؟

سيتم فتح باب الترشيح في 29 يونيو 2014
 

ماهو الموعدد النهائي لاستلام المشاركات؟

يتم قبول طلبات المشاركه في موعد أقصاه 15 سبتمبر 2014
 

ماهو عدد فئات الجائزة التي يمكنني تقديم مشاركات ضمنها؟

يمكن المشاركة ضمن فئتين كحد أقصى، ولا يمكن تقديم نفس المشاركة ضمن أكثر من فئة.
 

كيف يمكن التقدم والتسجيل في الجائزة؟

الذي يسمح بتقديم المشاركات www.ArabSocialMediaAward.ae تقبل الطلبات فقط عبر الموقع الإلكتروني

وكذلك الأوراق والمستندات المطلوبة
 

ماهي متطلبات التسجيل؟

1. استمارة التسجيل

○ وتشمل معلومات حول مُقدم الطلب، ومعلومات حول الحملة أو المبادرة التي يشارك بها

2. تفاصيل الحملة أو المبادرة المشاركة

○ الجدول الزمني للمشروع

○ عدد أعضاء الفريق المشارك في المشروع

○ ملخص عن المشروع فيما لا يتجاوز ال 100 كلمة

3. توصيف المشروع/الحملة/ المبادرة

وصف مبسط فيما لا يتجاوز ال 300 كلمة على أن يشتمل على:

○ السبب وراء إطلاق المشروع/الحملة 

○ الأهداف

○ الخطة والاستراتيجية

○ طريقة التطبيق

○ ملخص تحليلي لأهم النتائج التي تحققت

○ صورة رقمية للحملة/المشروع على أن لا يتعدى حجمها 1 ميجابايت

○ وثائق داعمة

يمكن تقديم 3 وثائق أو ملفات وسائط متعددة كحد أقصى لدعم طلب الترشح وإبراز مميزات حملتك بطريقة مثلى

من الوثائق الداعمة على سبيل المثال وليس على الحصر النشرات الصحفية، والصور، والعروض التقديمية (لا تزيد عن 6

شرائح)، وأشرطة الفيديو، حيث أن الملف الواحد يعتبر بمثابة وثيقة واحدة.

يجب أن تكون الوثائق في الأشكال التالية:

Adobe pdf النصوص التحريرية: ملفات

حجم بحد أقصى 3 ميجابايت

jpg/jpeg, gif, png الصور: ملفات

حجم بحد أقصى 2 ميجابايت

Vimeo ، أو روابط يوتيوب، فيسبوك mov, flv, avi مقاطع الفيديو: ملفات

Adobe pdf عروض تقديمية: ملفات

حجم بحد أقصى 5 ميجابايت

كيف يتم تقييم المشاركات؟

بعد انتهاء المدة المُعلن عنها لقبول الطلبات، سيتم تنقيح الطلبات والتأكد من استيفائها للشروط، على أن تقوم لجنة التحكيم

لاحقاً بدراسة الطلبات واختيار الفائزين.

هل يتوجب تقديم أرواق التسجيل يداً بيد؟

لا، جميع المستندات والأوراق المطلوبة سيتم تقديمها إلكترونيا فقط عن طريق الموقع الإلكتروني.

ماهي اللغة الواجب استخدامها أثناء التقديم؟

يمكن تقديم المشاركات باللغتين العربية أوالإنجليزية

المركز الإعلامي

الجائزة العربية للإعلام الاجتماعي تغلق باب استقبال الترشيحات


شهدت تجاوباً وتفاعلاً كبيراً من معظم الدول العربية
 
• الإمارات ومصر والسعودية تتصدر قائمة الدول الأكثر مشاركة في الجائزة
• أكبر عدد مشاركات للمؤسسات جاءت من الإمارات
• الجائزة استقبلت مشاركات من 22 دولة،23% منها دول غير عربية
 
 
دبي، الإمارات العربية المتحدة xx سبتمبر 2014: أكدت اللجنة المنظمة للجائزة العربية للإعلام الاجتماعي، التي تم إطلاقها بمبادرة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، على أن الجائزة  شهدت تجاوباً وتفاعلا كبيراً من معظم الدول العربية، عكسه الإرتفاع الملحوظ في حجم المشاركات التي تم تسجيلها حتى آخر يوم في فترة استلام المشاركات، حيث قامت اللجنة بإغلاق باب استقبال الترشيحات في الموعدد المحدد مسبقاً وهو الـ 15 من شهر سبتمبر الجاري.
 
وكشفت اللجنة عن بعض الإحصاءات التي أظهرتها المشاركات والترشيحات، حيث أكدت أن أكبر نسبة مشاركات من الأفراد والمؤسسات جاءت في فئة "خدمة المجتمع"، وهي الفئة المختصة بتكريم أصحاب الاستخدامات المبتكرة والإيجابية لوسائل الإعلام الاجتماعي بالشكل الذي يوفر خدمات لجميع شرائح المجتمع، أو فئة معينة منه، ويعود بالنفع على هذه الفئة بصورة خاصة، والمجتمع بصورة عامة. وتلتها في حجم المشاركات، فئة المدونات ثم فئة الإعلام.
 
كما أوضحت اللجنة أن عدد الدول التي جاءت منها طلبات ترشيح بلغ 22 دولة، 77% منها فقط دول عربية، حيث استقبلت الجائزة مشاركات من العرب المقيمين في دول أجنبية مثل ألمانيا وكندا وبريطانيا والهند وإيطاليا.
وجاءت دول الإمارات ومصر والسعودية في صدارة الترتيب على قائمة الدول التي جاءت منها أكبر عدد من المشاركات والترشيحات في كافة الفئات، حيث قدمت دولة الإمارات أكبر عدد للمؤسسات التي سجلت مشاركتها في الجائزة، فيما جاء أكبر عدد من الأفراد المشاركين من المملكة العربية السعودية.
 
وتمحورت فكرة الجائزة، التي تعتبر الأولى من نوعها في المنطقة، حول تسليط الضوء على أهم مبادرات الإعلام الاجتماعي في الوطن العربي وذلك بتخصيص جائزة سنوية تكرم الإبداعات الفردية والمؤسسية في مختلف القطاعات وعبر مختلف قنوات الإعلام الاجتماعي من أجل المساهمة في خلق بيئة تفاعل إيجابية تُكرم الابتكار والإبداع.
 

اقتراب غلق باب الترشيح وتلقى المشاركات الجائزة العربية للإعلام الاجتماعي تدعو لاستكمال إجراءات الترشيح في موعد أقصاه 15 سبتمبر الجاري

• ​تجاوب وتفاعل كبير للتسجيل في الجائزة من مختلف الدول العربية
• استقبال المشاركات لترشيح الأفراد والمؤسسات في 20 فئة من مختلف القطاعات والتخصصات
 
دبي، الإمارات العربية المتحدة 9 سبتمبر 2014: أعلنت اللجنة المنظمة للجائزة العربية للإعلام الاجتماعي، التي تم إطلاقها بمبادرة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، عن إغلاق باب الترشيح وتلقى المشاركات في موعد أقصاه الـ 15 من شهر سبتمبر الجاري.
 
وقالت اللجنة المنظمة للجائزة العربية للإعلام الاجتماعي أن حجم المشاركات والترشيح في الجائزة حتى الآن يعكس مقدار التجاوب والتفاعل الكبير الذي يؤكد على الرؤية الحكيمة لصاحب السمو الشيخ محمـد بن راشد آل مكتوم، وقناعة سموه بطاقات الشباب العربي، وقدرته على توظيف وسائل التواصل الاجتماعي بما يخدم جهود التنمية الحقيقة في مجتمعاتنا العربية.
 
ويمكن للأفراد والشركات التقدم للمشاركة في الجائزة عبر ترشيح أنفسهم أو من يختارونه، وذلك عبر اتباع بعض الخطوات البسيطة على النحو التالي: الخطوة الأولى تبدأ بزيارة الموقع الإلكتروني المخصص للجائزة: www.ArabSocialMediaAward.ae ثم الضغط على خانة "شارك معنا"، بعد ذلك يتم الاختيار من بين الطرق الثلاثة للترشح وهي: (رشح نفسك، رشح شركتك، رشح شخص آخر أو شركة أخرى). بعد اختيار طريقة الترشح، يتم تعبئة البيانات المطلوبة عن الشخص المترشح أو عن الشركة المترشحة أو عن الشخص الآخر أو الشركة الأخرى وفقاً لطريقة الترشح التي تم اختيارها في الخطوة السابقة. ثم يقوم المترشح بتعبئة البيانات الخاصة بطبيعة المشاركة سواء كان مشروع أو الحملة أو وسيلة إعلام اجتماعي وكذلك يقوم باختيار الفئة التي يرغب الترشح فيها. ثم تأتي آخر خطوات التسجيل والمشاركة عبر إرفاق الوثائق المطلوبة التي تدعم المشاركة وتعزز من فرص فوزها.  
 
وتضم الجائزة العربية للإعلام الاجتماعي 20 فئة في مختلف القطاعات والتخصصات، حيث سيتم تكريم الشخصية أو الجهة الأكثر تأثيراً وتميزاً على مواقع التواصل الاجتماعي ضمن فئات الجهات الحكومية، والقطاع الخاص، والمدونات، والإعلام، والرياضة، والتسامح ، وخدمة المجتمع، والتعليم، والشباب، والتكنولوجيا، وريادة الأعمال، والاقتصاد، والسياسة، والصحة، والفنون، والأمن والسلامة، والتسوق، والبيئة، والسياحة، والترفيه بالإضافة الى شخصية العام الاكثر تأثيرا في وسائل التواصل الاجتماعي.
 
وتوقعت اللجنة المنظمة للجائزة أن تشهد الأيام العشرة الأخيرة، قبل إغلاق باب تلقى المشاركات، ارتفاعاً ملحوظاً في حجم المشاركات من كافة الدول العربية، حيث أن هذا التجاوب والتفاعل الكبير مع أهداف الجائزة سيساهم في التأسيس لمرحلة جديدة في مجال الإعلام الاجتماعي في الوطن العربي، نظراً لما تجسده من دعوة مشجعة لإحداث التغيير الإيجابي وتعزيز روح الابتكار عبر طرح الأفكار وإطلاق المبادرات التي من شأنها أن تدعم مسارات التنمية المستدامة وتعزيز جهود تحقيق الازدهار والرخاء في الوطن العربي.
 
يذكر أن اللجنة المنظمة للجائزة العربية للإعلام الاجتماعي كانت قد أعلنت عن فتح باب الترشيح ابتداءً من الـ 29 من شهر يونيو الماضي. كما أوضحت اللجنة أن تقييم المشاركات سيتم وفقاً لمدى ارتباطها بواقعنا العربي ومدى الإبداع في تنفيذها وايضاً مدى انتشارها ومقدار التجاوب الإيجابي للجمهور معها، حيث سيتم تسليط الضوء على أهم مبادرات الإعلام الاجتماعي على مستوى الوطن العربي بغرض تكريم الإبداع في التواصل مع المجتمعات العربية، وتكريم أصحاب المساهمات الملموسة في حركة تقدم وتطوير المجتمع.
وتتمحور فكرة الجائزة، التي تعتبر الأولى من نوعها في المنطقة، حول تسليط الضوء على أهم مبادرات الإعلام الاجتماعي في الوطن العربي وذلك بتخصيص جائزة سنوية تكرم الإبداعات الفردية والمؤسسية في مختلف القطاعات وعبر مختلف قنوات الإعلام الاجتماعي من أجل المساهمة في خلق بيئة تفاعل إيجابية تُكرم الابتكار والإبداع.

تقرير صحافي من جريدة الخليج

محمد بن راشد يطلق الجائزة العربية للإعلام الاجتماعي

تضم 20 فئة، وتشمل الوطن العربي، وستكرم شخصية العام في الإعلام الاجتماعي
 

أطلق اليوم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة ورئيس مجلس الوزراء وحاكم دبي "الجائزة العربية للإعلام الاجتماعي" والتي تضم 20 فئة نشطة على مواقع التواصل الاجتماعي تتنوع ما بين الحكومية والخاصة والفردية سيتم تكريمهم، بالإضافة لاختيار سنوي للشخصية الأكثر تأثيرا على شبكات التواصل الاجتماعي في العالم العربي وتكريمهم ضمن حفل سنوي يقام في دبي كل عام.

وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم خلال إطلاقه للجائزة العربية للإعلام الاجتماعي أن وسائل الإعلام الاجتماعي أصبحت جزءا من الواقع الاجتماعي والاقتصادي والسياسي في منطقتنا والعالم ومؤثرا اساسيا فيه ومساهما رئيسيا في صنع أحداثه، وبأن المؤثرين في هذه الوسائل أصبحوا جزءا من صناع التغيير في مجتمعاتهم، ولا بد من التعامل مع هذا

الواقع بحكمة وإبداع وروح إيجابية لاستثماره فيما ينفع مجتمعاتنا.

وأوضح سموه بأن نظرتنا للإعلام الاجتماعي بأنه وسيلة بناء حضاري جديدة ، والبعض يستخدمه لبناء وطنه وآخرين لهدم

مكتسباته وحتى اليوم لم يستفد عالمنا العربي بشكل كامل من القدرات الهائلة والإيجابية لشبكات التواصل ، وهدف الجائزة إبراز

النماذج الناجحة والبناء عليها لتعظيم الاستفادة من هذه الشبكات"

جاء ذلك في أعقاب توجيهات سموه بتنظيم الجائزة العربية للإعلام الاجتماعي، وذلك بهدف تكريم الأفراد والمؤسسات الفعالين

على مواقع التواصل الاجتماعي، وتسليط الضوء على أهم مبادرات الإعلام الاجتماعي على مستوى الوطن العربي للنهوض

بواقع الإعلام الاجتماعي ونشر أفضل أساليب استخدام الشبكات الاجتماعية.

وقال سموه: "نريد لهذه الجائزة أن تكون إضافة نوعية للجهود المبذولة لتطوير واقع الإعلام العربي بمختلف وسائله وقطاعاته،

حيث نؤكد من خلال تكريم الأفراد والمؤسسات المؤثرين ضمن الفئات المختلفة للجائزة العربية للإعلام الاجتماعي على أهمية

الاستخدام المبتكر والتواجد الفعال والمؤثر على هذه الشبكات".

وتنطلق الجائزة العربية للإعلام الاجتماعي من ثلاثة معايير رئيسية هي التواصل والإبداع والتأثير، حيث تكرم الجائزة الإبداع

في التواصل ما بين المجتمعات، وتكرم ما كان له تأثير ملموس في تطوير المجتمع، وتكرم أيضاً التواصل الإيجابي الذي يسهم

في تحقيق التقدم والازدهار.

وتضم الجائزة العربية للإعلام الاجتماعي 20 فئة في مختلف القطاعات والتخصصات، حيث سيتم تكريم الشخصية أو الجهة

الأكثر تأثيراً وتميزاً على مواقع التواصل الاجتماعي ضمن فئات الجهات الحكومية، والقطاع الخاص، والمدونات، والإعلام،

والرياضة، والتسامح ، وخدمة المجتمع، والتعليم، والشباب، والتكنولوجيا، وريادة الأعمال، والاقتصاد، والسياسة، والصحة،

والفنون، والأمن والسلامة، والتسوق، والبيئة، والسياحة، والترفيه.

وفضلاً عن هذه الفئات، سيتم تكريم أحدى الشخصيات المؤثرة على مواقع الإعلام الاجتماعي ممن كانت لهم بصمة واضحة على

هذه الشبكات وإنجاز نوعي على مواقع الإعلام الاجتماعي ضمن فئة شخصية العام.

ويمكن للأفراد والشركات التقدم للمشاركة في الجائزة عبر ترشيح أنفسهم أو من يختارونه عبر الموقع الإلكتروني للجائزة

حيث سيتم قبول الترشيحات عبر الموقع الإلكتروني. وسيتم إعلان النتائج قبل ،www.ArabSocialMediaAward.ae

نهاية العام الجاري "

هذا ووجه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم المكتب التنفيذي بتنظيم الجائزة والإشراف على أمانتها، على أن تقوم

لجنة منفصلة تضم خبراء ومتخصصين من مختلف القطاعات بالنظر في الطلبات وتقييمها، واعتماد أسماء الفائزين ضمن

مختلف فئات الجائزة.

ويأتي إطلاق الجائزة العربية للإعلام الاجتماعي في ضوء تزايد الاهتمام بمواقع الإعلام الاجتماعي والتطور المستمر في

تقنياته، حيث تواصل منصات الإعلام الاجتماعي مثل تويتر وفيسبوك ويوتيوب دورها كوسائل تواصل أساسية، الأمر الذي

يؤكد على أهمية الإعلام الاجتماعي في العالم العربي على الصعيد الحكومي والاجتماعي ومزاولة الأعمال.

الجائزة العربية للإعلام الاجتماعي تفتح باب التسجيل لاستقبال الترشيحات

 

  • الجائزة تؤسس لإحداث نقلة نوعية في استخدام  وسائل الإعلام الاجتماعي في المنطقة
  • يمكن للأفراد والشركات التقدم للمشاركة في الجائزة عبر ترشيح أنفسهم أو من يختارونه
  •  استقبال المشاركات في 20 فئة من مختلف القطاعات والتخصصات

 

دبي، الإمارات العربية المتحدة 28 يونيو 2014: أعلنت اللجنة المنظمة للجائزة العربية للإعلام الاجتماعي، التي تم إطلاقها بمبادرة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، عن بدء فتح باب التسجيل وتلقى المشاركات، وذلك  ابتداءً من  29 من شهر يونيو الجاري وحتى موعد أقصاه  15 سبتمبر 2014.

 

حيث يمكن للأفراد والشركات التقدم للمشاركة في الجائزة عبر ترشيح أنفسهم أو من يختارونه، وسيتم قبول الترشيحات عبر الموقع الإلكتروني المخصص للجائزة: www.ArabSocialMediaAward.ae.

 

وتضم الجائزة العربية للإعلام الاجتماعي 20 فئة في مختلف القطاعات والتخصصات، حيث سيتم تكريم الشخصية أو الجهة الأكثر تأثيراً وتميزاً على مواقع التواصل الاجتماعي ضمن فئات الجهات الحكومية، والقطاع الخاص، والمدونات، والإعلام، والرياضة، والتسامح ، وخدمة المجتمع، والتعليم، والشباب، والتكنولوجيا، وريادة الأعمال، والاقتصاد، والسياسة، والصحة، والفنون، والأمن والسلامة، والتسوق، والبيئة، والسياحة، والترفيه بالإضافة الى شخصية العام الاكثر تأثيرا في وسائل الاتصال الاجتماعي.

 

وقال سعادة عبدالله البسطي مدير عام المكتب التنفيذي لصاحب السمو الشيخ محمـد بن راشد آل مكتوم "إن هذه الجائزة تعكس إيمان صاحب السمو الشيخ محمـد بن راشد آل مكتوم بقدرات وطاقات الشباب العربي، وقناعة سموه بأن إمكانات الشباب قادرة على توظيف وسائل التواصل الاجتماعي بالشكل الذي يُحدث تأثيراً إيجابيا حقيقيا في مجتمعاتنا "

 وأضاف البسطي "مع فتح باب تلقى المشاركات، نتوقع حجم مشاركات كبيرة من كافة الدول العربية. كما نثق بأن الجائزة ستؤسس لإحداث نقلة نوعية في مجال الإعلام الاجتماعي في الوطن العربي، وستعمل على تشجيع كافة المؤثرين في وسائل الإعلام الاجتماعي للعمل بروح الابتكار وبأفكار ومبادرات تعود بالنفع على مجتمعاتنا بما يخدم مسارات التنمية"

وسيتم تقييم المشاركات وفقا لمدى ارتباطها بواقعنا العربي ومدى الإبداع في تنفيذها وايضا مدى انتشارها ومقدار التجاوب الإيجابي للجمهور معها، حيث سيتم تسليط الضوء على أهم مبادرات الإعلام الاجتماعي على مستوى الوطن العربي بغرض تكريم الإبداع في التواصل مع المجتمعات العربية، وتكريم أصحاب المساهمات الملموسة في حركة تقدم وتطوير المجتمع.

وتتمحور فكرة الجائزة، التي تعتبر الأولى من نوعها في المنطقة، حول تسليط الضوء على أهم مبادرات الإعلام الاجتماعي في الوطن العربي وذلك بتخصيص جائزة سنوية تكرم الإبداعات الفردية والمؤسسية في مختلف القطاعات وعبر مختلف قنوات الإعلام الاجتماعي من أجل المساهمة في خلق بيئة تفاعل إيجابية تُكرم الابتكار والإبداع.

 

للمزيد من المعلومات يرجى الاتصال بـ:

نضال الأسعد/ عمرو دياب،

أصداء بيرسون مارستلر، دبي، هاتف: 4507600 4 971+، فاكس: 4358040 4 971+

البريد الإلكتروني: amr.diab@bm.com , nedal.alasaad@bm.com